recent
أخر الاخبار

من يوميات العيادة (1) وهن العضلات غير الوراثى !

 


من يوميات العيادة (1)

وهن العضلات غير الوراثى !

جائني طفل عمره ثلاث سنوات ، وسبعة أشهر لوالدين من الآقارب ، وكانت الشكوى تأخر حركي ، تأخر لغوي ، وبمناظرة الطفل إكلينيكياً تبين وجود إرتخاء ، وتدلي بالفكين ، إرتخاء وليونة بعضلات الجزء العلوى من الجسم ، والأطراف ، وبطء  في رد الفعل ، والإستجابة للمثيرات .

كان أحد الاحتمالات الكبري وجود وهن عضلات وراثي ، أو إحتمالات أخري مثل القصور النمائي، والذهني .

تم تطبيق إستبيان برنامج "البورتيج " للإكتشاف المبكر فأظهر قصوراً شديداً فى المهارات المعرفية ، واللغوية ، والحركية بما لا يتناسب مع العمر الزمني للطفل .

كما أظهرت الفحوصات أن إنزيم العضلات سليم ، وبالتالي تم فوراً استبعاد وهن العضلات الوراثي ، ولكن بينت الفحوصات نقص فيتامين د ، ونقص الكالسيوم مما يوضح سبباً قوياً مكتسباً لوهن العضلات .

 أظهر تحليل الكشف المسحي للمعادن الثقيلة إرتفاعاً أكثر من ثلاثة أضعاف الحد الأقصى لنسبة الرصاص الآمنة مما يثير إحتمالية وهن الأعصاب الطرفية المكتسب .؛ وبالتالي وهن العضلات ، ويتسبب في بطء ردود الأفعال ، والقصور الذهني ، واللغوي ، وارتفاع يقارب ضعف الحد الأقصى الطبيعي للألومونيوم  - ربما بسبب التطعيمات - مما يؤثر على  وظائف المخ بصورة مزمنة ببطء ، ومنها الذاكرة العاملة ، كما يزيد من سوء الحالة العامة لسلامة العضلات ، والشعور بالضعف ، والوهن ، وعدم القدرة على التحمل الحركي !

 


google-playkhamsatmostaqltradent